البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

بدء أعمال القمة العربية الإفريقية الثانية في سرت

2010:10:11.10:03

بدأت يوم (الأحد) في مدينة سرت الليبية أعمال القمة العربية الإفريقية الثانية، بعد أكثر من 33 عاما على انعقاد القمة الأولي في القاهرة العام 1977.

وتقام القمة تحت شعار " نحو شراكة استراتيجية عربية افريقية " ، وذلك بمشاركة أكثر من 60 دولة عربية وافريقية .

وألقى الرئيس المصري حسني مبارك كلمة افتتح بها أعمال القمة بصفته رئيس القمة الأولى قام بعدها بتسليم رئاسة الدورة الثانية إلي الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي .

وطالب مبارك في كلمته بتفعيل الشراكة بين الدول العربية والقارة الأفريقية تحت مظلة الاتحاد الأفريقي والجامعة العربية تحقيقا لأولويات التعاون الأفريقي المشترك وذلك لتعويض الفرص التي أهدرت لتطوير الشراكة والتعاون طوال الأعوام الماضية .

وأكد مبارك في كلمته عزم مصر على بذل كل ما في وسعها لتحقيق الشراكة ، لافتا الى أن مصر كانت على الدوام جسرا بين العالم العربي وأفريقيا .

وقال ان مصر كانت وسوف تبقي مخلصة لهويتها العربية الأفريقية التي أهلتها لاستضافة أول قمة عربية وأول قمة أفريقية وأول قمة مشتركة بين الجانبين.

ونبه الى أن " أزمات مثل أزمة الغذاء العالمية والأزمة المالية والاقتصادية وتهديدات تغير المناخ والتذبذب في أسعار الطاقة وتراجع شروط التجارة في غير صالح الدول النامية وتحديات النزاعات وبؤر التوتر وعوامل زعزعة الاستقرار في أفريقيا والعالم العربي;تفرض علينا دفع التعاون فيما بيننا إلي الامام بتفعيل الأليات المؤسسية التي أرسيناها في قمة القاهرة عام 1977 كما تفرض علينا المزيد من تنسيق المواقف وتعزيز التعاون العربي الأفريقي علي الساحة الدولية".

وأعرب مبارك عن تطلعه لشراكة أفريقية عربية فاعلة وفقا لإستراتيجية شاملة وخطة عمل محددة وآليات تنفيذ في اطار زمني متفق عليه تحقق لنا جميعا المصالح المشتركة والمنافع المتبادلة .

وأشاد الرئيس مبارك بالجهود التي بذلتها مفوضية الاتحاد الأفريقي والجامعة العربية للإعداد للقمة الثانية حيث أسفرت تلك الجهود عن استراتيجية جديدة للشراكة الأفريقية العربية تضع إطارا للتعاون طويل المدي وخطة العمل خلال الفترة (2011 -2016).

وقال مبارك ان القضية الفلسطينية ، كانت وستظل ، نموذجا حيا للتضامن العربي كما وقفت أفريقيا ولاتزال إلي جانب المواقف والحقوق العربية والفلسطينية بما في ذلك التخلص من الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

كما طالب الرئيس مبارك في كلمته في افتتاح القمة العربية الأفريقية الثانية بسرت بمواصلة الجهود المشتركة لتسوية "نزاعات مؤسفة" تستنزف ثروات القارة وأرواح أبنائها في السودان والصومال وفي منطقة البحيرات العظمي وجزر القمر ، محذرا من تصوير أي نزاع علي أنه نزاع عربي أفريقي بالتغاضي عن مسبباته ودوافعه الحقيقة علي نحو ماحدث في دارفور .

وفي نهاية كلمته ، سلم الرئيس مبارك رئاسة الدورة الثانية للقمة العربية الافريقية إلي الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي.

وكانت القمة قد بدأت بعزف السلام الوطني لليبيا ، وقبيل انطلاقها مباشرة التقط الزعماء والقادة العرب والافارقة صورة تذكارية تاريخية بهذه المناسبة . (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة