بكين   أحياناً زخات مطر~مشمس 24/19 

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

ما هو السبب الرئيسي في رأيك وراء الضباب الدخاني الكثيف في الصين مؤخرا؟

  • كثرة انبعاث السيارات
  • نوعية الوقود الرديئة
  • رداءة الطقس
  • احراق الفحم للتدفئة في الشتاء
  • المصانع الكثيرة في الصين
  • سبب آخر
    1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

    تعليق: رسالة رئيس مجلس الدولة الصيني القوية إلى أوربا

    2013:05:28.15:02    حجم الخط:    اطبع

    بكين 28 مايو 2013 / أنهى رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ أول جولة رسمية خارجية له منذ توليه منصبه يوم الاثنين برسالة واضحة وقوية إلى أوربا: "تعاون أكثر، حمائية أقل".

    وفي ألمانيا، المحطة الأخيرة في جولة لي والتي شملت أربع دول، جدد لي رفض الصين بشدة خطط الاتحاد الأوروبي الرامية إلى التحقيق في منتجات اتصالات الهواتف المحمولة الصينية وفرض رسوم عقابية على الألواح الشمسية صينية الصنع.

    إن هذ الإجراء من جانب الاتحاد الأوربي يستحق قلق الصين الشديد لأنه يضع صادرات بالمليارات من الدوارات والآلاف من فرص العمل على المحك. لكن أكثر ما يثير قلق بكين هو الاتجاه المتصاعد للحمائية داخل الاتحاد الأوربي والنهج الأكثر عدوانية التي تنتهجه بروكسل.

    واقترحت المفوضية الأوربية ، الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، إجراء تحقيق في منتجات الاتصالات من تلقاء نفسها وفي تحرك نادر من جانبها، كما أن المفوضية، التي تتخذ بروكسل مقرا لها، هي التي أعدت العقوبات العالقة على الواردات الصينية من الألواح الشمسية رغم معارضة معظم الدول الأعضاء في الاتحاد.

    وتجازف بروكسل من خلال اللعب بالقوى الحمائية بحرب تجارية انتقامية متبادلة مع بكين، التي لن تقف مكتوفة الأيدي.

    فبالنظر إلى حجم التجارة الثنائية، فان أي مواجهة بين الصين والاتحاد الأوربي من شأنها أن تكلف بعضهما البعض غاليا وهذا بالتأكيد شيء غير مرغوب.

    إن التجارة تعتبر العمود الأساسي للعلاقات بين الصين والاتحاد الأوربي، والحفاظ على الروابط التجارية مستقرة ينسجم مع مصالح الجانبين والمطالب بتسوية النزاعات التجارية بشكل صحيح من خلال الحوار والتشاور بدلا من الإجراءات الانتقامية.

    وخلال زيارة لي، أظهرت الصين تصميمها للحفاظ على انفتاح السوق والمضي قدما في تحرير التجارة مع شركائها من خلال اختتام المحادثات بشأن اتفاق التجارة الحرة مع سويسرا، التي لا تنتمي إلى الاتحاد الأوربي.

    وهذا يرسل أشارة مشجعة لمكافحة الحمائية ويرسي مثالا جيدا للتعاون بين الصين وأوربا بأسرها.

    إن الصين تولي أهمية كبيرة لعلاقاتها مع أوربا، ولعل اختيار دولتين أوربيتين، هما بالتحديد سويسرا وألمانيا، ضمن أول جولة يقوم بها رئيس مجلس الدولة الصيني منذ توليه منصبه في مارس، خير دليل على ذلك.

    وفي ضوء التكامل العالي بين الإقتصادين، يمكن للصين وأوربا الاستفادة بشكل كامل من المزايا التي تتمتع بها كل منهما وصنع كعكة اكبر لتقاسمها.

    ومن خلال مقاومة إغراء الحمائية يمكن للاتحاد الأوربي العمل مع الصين لاستغلال الإمكانات الهائلة من أجل تعزيز التعاون.

    ولتحقيق هذا فإنه يتعين على بروكسل أن تستجيب لدعوة الصين لمكافحة الحمائية وتأخذها على محمل الجد.

    /مصدر: شينخوا/

    الأخبار ذات الصلة

    تعليقات

    • إسم

    ملاحظات

    1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
    2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
    3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
    4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر.