البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>رياضة

تقرير اخباري: العلاقات بين مصر والجزائر اكبر واقوى من ان تتأثر بنتائج مباراة كرة قدم

2009:11:17.11:11

اكد مسئولون مصريون وجزائريون ان العلاقات بين البلدين اكبر من ان تتأثر بنتائج مباراة كرة قدم، ووصفوا الاحداث التى وقعت مؤخرا عقب انتهاء مباراة منتخبي البلدين بانها "سحابة سرعان ما ستنتهي".

وكان المنتخب المصري قد تغلب بصعوبة على نظيره الجزائري بهدفين دون رد فى مباراة اقيمت السبت الماضى باستاد القاهرة ابقى بها على آماله في التأهل لمونديال جنوب افريقيا 2010، حيث تساوى المنتخبان في عدد النقاط والاهداف، ليحتكما الى مباراة فاصلة في السودان يوم الاربعاء المقبل.

واعلنت وزارة الصحة المصرية ان 32 شخصا اصيبوا في مشاجرات اندلعت عقب المباراة، بينهم 20 جزائريا و12 مصريا، فيما نشرت بعض الصحف الجزائرية اخبارا غير صحيحة عن مقتل مشجعين جزائريين في القاهرة، ما ادى الى قيام المشجعين الجزائريين امس بالاعتداء على بعض افراد الجالية المصرية، وقذف مقار بعض الشركات المصرية هناك بالحجارة، وهو امر دفع الخارجية المصرية الى استدعاء السفير الجزائري.

وفي هذا الشأن، قال المهندس ابراهيم محلب رئيس شركة ((المقاولون العرب)) التابعة للحكومة المصرية، إن فرع الشركة بالجزائر تعرض لخسائر مادية وصفها بالقليلة اثر اعتداء بعض المواطنين الجزائريين على مقر الشركة هناك، مشيرا الى ان المصريين العاملين فى الفرع لم يصابوا بأي اذى.

وتابع فى تصريحات صحفية يوم الاثنين، ان الاتصالات التى اجراها رئيس الوزراء المصري احمد نظيف ووزير الخارجية احمد ابوالغيط مع نظيريهما الجزائريين ادت الى تشديد الاجراءات الامنية على اماكن تجمع المصريين والمؤسسات المصرية فى الجزائر.

واكد محلب ان العلاقات المصرية-الجزائرية اكبر واقوى من ان تتأثر بمباراة كرة قدم مهما كانت نتيجتها، واصفا الاحداث التى تعرض لها المصريون في الجزائر عقب المباراة بين منتخبي البلدين بانها "سحابة سرعان ما ستنتهي".

على الجانب الاخر، قال السفير الجزائري بالقاهرة عبدالقادر حجار للصحفيين، إن بلاده اتخذت "عدة اجراءات لتأمين الاماكن التي يتواجد بها المصريون، كما تم نقل بعض المصريين المتواجدين بالقرب من مناطق شعبية الى مناطق اكثر امنا، وهناك حماية امنية حول بعض المساكن التي يقيم بها مصريون".

وعزا الدبلوماسي الجزائري فى تصريحات صحفية اليوم التصعيد الاخير بين المشجعين المصريين والجزائريين الى "الشحن" الاعلامي، الذى وصل لمستوى تجاوز كل الحدود، لكنه شدد على ان العلاقات المصرية-الجزائرية اكبر من كل ما حدث.

وفى القاهرة .. فرضت الشرطة المصرية طوقا امنيا مشددا حول السفارة الجزائرية، تفاديا لوقوع اى اشتباكات بين المشجعين الجزائريين والمواطنين المصريين فى محيط السفارة التى تقع فى حى الزمالك ارقى احياء مصر.

وتجمهر المئات من المشجعين الجزائريين امام سفارة بلادهم فى مصر للحصول على تذاكر لحضور المباراة الحاسمة في السودان.

من جانبه، قال الناطق الرسمي باسم الخارجية المصرية السفير حسام زكي ان وزير الخارجية احمد ابوالغيط وجه رسالة الى نظيره الجزائري مراد مدلسي قام بتسليمها السفير المصري فى الجزائر عبدالعزيز سيف النصر شدد خلالها على ان مصر قلقة على اوضاع الجالية المصرية بالجزائر، وطالب السلطات الجزائرية ببذل كافة الجهود لتأمين سلامتها.

واوضح زكي ان سيف النصر يتابع كافة الاتصالات مع الجهات المعنية فى الجزائر لمحاولة السيطرة على الامور لان هناك قلقا متزايدا ومبررا على وضع المصريين المقيمين هناك.

فى الشأن ذاته، قرر محافظ القاهرة عبدالعظيم وزير تركيب عدد من الشاشات العملاقة فى الحدائق العامة والميادين لنقل فعاليات المباراة المصيرية بين مصر والجزائر على ان تكون متاحة للمواطنين طوال اليوم مجانا.

فيما قال المستشار ماجد الشربيني امين العضوية بالحزب الوطني الديمقراطي (الحاكم)، انه سيسافر اليوم ضمن وفد من شباب رجال الاعمال الى السودان للاعداد للمباراة.

واوضح ان 22 طائرة مصرية ستنقل المشجعين المصريين الى الخرطوم ما بين طائرات خاصة وسياحية لتشجيع المنتخب الوطني.

واضاف ان مسئولي حزب المؤتمر الوطني (الحاكم) فى السودان واتحاد الشباب السوداني اخبروه بأنهم وفروا اعدادا كبيرة من الاعلام المصرية، وتابع : امنيتي ان تنطلق فرحة 80 مليون مصري بالوصول الى المونديال من السودان، مشيرا الى ان المنتخب المصري سيلعب وكأنه فى مصر تماما.

من جانبها، قررت وزارة الطيران المدني المصرية تشغيل الجسر الجوي الى الخرطوم لنقل المشجعين الراغبين فى حضور المباراة بالسفر الى السودان يومي الثلاثاء والاربعاء على ان تكون العودة يومي الاربعاء والخميس وذلك بسعر موحد للجمهور.

وقال رئيس سلطة الطيران المدني عماد سلام ان وزير الطيران احمد شفيق يؤكد دعم الوزارة للمنتخب الوطني فى تلك المباراة، حيث ستقوم جميع شركات الطيران المصرية الوطنية والخاصة برحلات مكثفة الى الخرطوم.

واشار الى ان وزارة الطيران ستعفى جميع شركات الطيران التى ستشارك فى الجسر الجوي من رسوم الاقلاع والهبوط بالمطارات المصرية.

وفى السياق ذاته، اكد السفير مصطفى جندي نائب مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية عدم حاجة المصريين الى تأشيرات لدخول السودان على ان يكتفوا بحمل جوازات سفر سارية المفعول. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة