البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>رياضة

تقرير إخباري: اتصالات مكثفة بين مصر والجزائر لاحتواء تداعيات العنف بعد مباراة الفريقين

2009:11:17.09:32

تواصلت الاتصالات المكثفة بين مصر والجزائر في محاولة لإحتواء تداعيات مباراة منتخبي البلدين في كرة القدم يوم السبت الماضي فى ختام تصفيات المجموعة الأفريقية الثالثة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا وما أعقبها من أحداث عنف متبادلة.

وقررت وزارة الخارجية المصرية إنشاء غرفتي عمليات خاصة بالوزارة وسفارة القاهرة فى الجزائر تعمل على مدار 24 ساعة، وذلك لمتابعة أوضاع المصريين المقيمين بالجزائر.

وجاء تشكيل غرفتي العمليات بعد تعرض عدد من المصريين والمصالح المصرية بالجزائر لاعتداءات من جزائريين فى أعقاب فوز منتخب مصر على نظيره الجزائرى السبت الماضي من بينها مقر فرع شركة مصر للطيران وتدمير محتوياته والاعتداء على موظفي الفرع وكذلك الاعتداء على العاملين بشركة أوراسكوم المصرية القابضة بالجزائر.

وأشار الموقع الإلكتروني لصحيفة ((اليوم السابع)) يوم الاثنين إلى أن غرفتى العمليات تلقت أكثر من 30 اتصالا هاتفيا من مصريين مقيمين بالجزائر يطلبون الاستغاثة من هجمات متوقعة عليهم من الجزائريين، وأنه تم إبلاغ السلطات الجزائرية على الفور بهذه البلاغات لحمايتهم.

ونسبت الصحيفة لمصدر فى القطاع القنصلى بوزارة الخارجية المصرية قوله إن غرفة العمليات ما زالت تتلقى اتصالات من المصريين المقيمين فى الجزائر، وجار متابعتها مع السلطات المعنية سواء فى مصر أو فى الجزائر.

من جانبها، أكدت وزارة الخارجية المصرية أن اتصالات مصرية على مستوى عال تجرى حاليا مع الجانب الجزائرى لدفعهم لاتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة حالات الاعتداء على المصريين المقيمين فى الجزائر فى أعقاب فوز منتخب مصر على نظيره الجزائرى فى تصفيات كأس العالم بالقاهرة بهدفين نظيفين.

وقال السفير حسام زكى المتحدث باسم وزارة الخارجية، إن الدكتور أحمد نظيف رئيس الوزراء أجرى اتصالا هاتفيا مع نظيره الجزائرى أحمد أويحي، كما قام وزير الخارجية أحمد أبو الغيط بإجراء اتصالات مع نظيره الجزائرى مراد مدلسى، بعد أن تلقت وزارة الخارجية والسفارة المصرية فى الجزائر عدة اتصالات من مصريين مقيمين فى الجزائر تفيد بوقوع اعتداءات عليهم.

وأضاف زكى أن هذه الاتصالات تستهدف تحرك السلطات الجزائرية بشكل مسئول لمواجهة الاعتداءات التى يتعرض لها المصريون والممتلكات المصرية فى المدن الجزائرية، مشيرا إلى أن هناك عدة بلاغات وصلت إلى الخارجية تفيد بوقوع هذه الاعتداءات.

ولفت إلى أن تسرب أخبار كاذبة تم تداولها فى الأوساط الجزائرية تفيد بوجود قتلى جزائريين فى أعقاب المباراة، تم شحن جثامينهم إلى الجزائر فضلا عن مئات المصابين، أدت إلى التوتر ولجوء البعض للعنف، مشددا على أن كل هذه الأخبار كاذبة ولا تمت للواقع بأى صلة.

وأكد زكى أن الاتصالات مع السلطات الجزائرية ستظل مستمرة، لإبلاغهم بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية المصريين هناك.

على الجانب الأخر، نفى عبد القادر حجار سفير الجزائر بالقاهرة، ما تردد عن سقوط قتلى بين مشجعى منتخب الجزائر لكرة القدم عقب مباراة مصر والجزائر بإستاد القاهرة ضمن تصفيات المجموعة الإفريقية الثالثة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010 فى جنوب إفريقيا.

وأكد أن هذه الأنباء التى يتم تداولها غير صحيحة، وأن رجال السفارة الجزائرية ذهبوا إلى المستشفيات المصرية عقب تلقيهم بلاغات من جزائريين بوجود قتلى فلم يجدوا أى شيء.

كانت المصادر الطبية في مصر قد أعلنت اصابة 32 جزائريا في مشاحنات بين الجماهير المصرية والجزائرية في أعقاب المباراة وأنه تم علاج 19 في مكان الأحداث، بينما نقل الباقى إلى المستشفيات لتلقي العلاج وخرجوا من المستشفيات باستثناء أربعة وحالتهم مستقرة.

وأضاف حجار "أن ما تردد عن نقل ست جثث إلى مطار هوارى بومدين بالجزائر غير صحيح"، وتابع "إن نقل أى جثث يتطلب إجراءات تشرف عليها السفارة الجزائرية والقنصلية التابعة لها، ولم يتم تسجيل مثل هذه الإجراءات".

وكان 1500 مصري من العاملين بشركة أوراسكوم القابضة المصرية في الجزائر قد حوصروا فى معسكر اقامتهم وتعرضوا للإعتداءات بقنابل المولوتوف المشتعلة والقذف بالحجارة مما أدى إلى اصابة حوالي 20 منهم بجروح، كما قام جزائريون بالاعتداء على مكتب فرع شركة مصر للطيران بالجزائر والاعتداء على العاملين فيه.

على صعيد أخر، تواصلت الجهود والاتصالات المكثفة لحشد الجماهير المصرية لتشجيع المنتخب المصري لكرة القدم في مباراته مع الجزائر المقررة بعد غد الأربعاء بالخرطوم بعد صدور توجهات مشددة من الرئيس المصري حسني مبارك بتقديم كل الدعم والمساندة للفريق وتسهيل سفر الجماهير لمؤازرته في السودان. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة